‎28,Dec 2019

نظمته جمعية الصحفيين في مقرها بدبي
الحمادي يفتتح معرضاً للفن التشكيلي عن جماليات الخط العربي

نظمته جمعية الصحفيين في مقرها بدبي

جمعية الصحفيين – دبي في 28 ديسمبر 2019: 

اختتمت جمعية الصحفيين الإماراتية الانشطة والفعاليات عن عام 2019، حيث افتتح محمد الحمادي رئيس مجلس إدارة جمعية الصحفيين الإماراتية معرضاً للفن التشكيلي بعنوان “جماليات الخط العربي" الخميس الماضي، للزميل الإعلامي الفنان محمد مختار جعفر في مقرها بحي الفهيدي التاريخي دبي، وحضر الافتتاح فضيلة المعينى نائب رئيس الجمعية، وياسين سالم رئيس مجلس إدارة صندوق التكافل الاجتماعي، وعدد كبير من أعضاء الجمعية، وموظفي إدارة هيئة دبي الثقافية وزائرين في المنطقة التراثية.
وقال محمد الحمادي، أن الجمعية تشجع أعضائها المبدعين في كافة المجالات ونظمت العديد من معارض الصور للزملاء الصحفيين، وهذا هو أول معرض للفن التشكيلي تنظمه الجمعية، واللوحات التي يضمها المعرض أعمال فنية مبدعة تحتوي على فنون كتابة الخط العربي بطرق واشكال مختلفة.
وأضاف الحمادي، أن مقر الجمعية في حي الفهيدى أصبح مجهزا ليستضيف كافة الأنشطة والفعاليات التي تنظمها الجمعية، ويضم المقر المعرض الدائم للصحافة المحلية، وهو منارة للسياحة الوافدة للمنطقة، للاطلاع على تاريخ تأسيس الصحافة المحلية، والاعداد اليومية الصادرة منها.

وأوضح الحمادي، أن نشاط الجمعية عام 2019، كان حافلا بتنظيم العديد من البرامج التى شملت الدورات التدريبية وورش العمل والندوات والمعارض وتنظيم الملتقيات والرحلات الترفهيه للأعضاء كما شاركت الجمعية بوفود فى العديد من الدورات التدريبية والمؤتمرات خارج الدولة.
وقال الإعلامي محمد مختار جعفر، أن المعرض يحتوي على 20 لوحة من الاعمال الفنية بمختلف أنواع الخطوط العربية والحروفية والتي تتوافق ومقاماتها البصرية واللونية في وقت تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة بعيدها الوطني الـ 48 والعام الميلادي الجديد، وتتنوع الأنشطة في مختلف المجالات ولاسيما الفن التشكيلي يأخذ حيذا من المتابعين والمهتمين بفنون الخط العربي.
وأضاف جعفر، أن الهدف من تنظيم هذا المعرض هو تشجيع النشاط المستمر في الجمعية للأعضاء والجمهور العام وتنفيذ برامج متعددة طوال العام وافساح المجال لأصحاب القدرات والملكات الفنية المبدعة لعرض أعمالهم الفنية.
وشرح جعفر أن اللوحات التي عرضت فيها ما يتميز بمقولات وأقوال لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رعاه الله.
مشيرا أن تنظيم المعرض جاء متزامناً مع الاحتفال السنوي بيوم اللغة العربية، وما له من اهتمام بالغ بهذه المناسبة وجماليات الحرف العربي.
وبين الفنان محمد مختار جعفر لجمهور الحاضرين ما تحتويه اللوحات من أعمال فنية في طريقة اعدادها والمواد المستخدمة.